PrimeGrid
Please visit donation page to help the project cover running costs for this month

Toggle Menu

Join PrimeGrid

Returning Participants

Community

Leader Boards

Results

Other

drummers-lowrise
tafsir al ahlam dreams analysis

Team info for tafsir al ahlam dreams analysis
Description

tafsir al ahlam والمراحل المختلفة من النوم


كنا قد تركنا مديحة، المفحوصة في تجربتنا، بعد أن بدأ رصد وتسجيلنومها. والآن تعالوا بنا نشارك المجرب في ملاحظاته، وننظر في أ .اط
التموجات التي يتم تسجيلها على الورق. من الواضح أنها لم تستسلم للنعاس
بعد، مادام جهاز التسجيل الكهربي للمخ يبين لنا وجود إيقاع ألفا النمطي المرتبط بحالة الاسترخاء في اليقظة. وأما السجل الكهربي للعينين (س ك ع) فإنه غير منتظم لأن عيونها لا تزال تتحرك، كما أن التموجات السريعة
الصادرة عن التسجيل الكهربي العضلي (س ك ض) تشير إلى مستوى عال من التوتر العضلي.
ثم تتغير الصورة بعد دقائق قليلة فقط، وإذا بإيقاع ألفا في السجلالكهربي للمخ يتحول إلى تموجات صغيرة سريعة غير منتظمة، بينما يظهر
في السجل الكهربي للعينين (س ك ع) تذبذبات بطيئة تماثل حركة دوران العينين حسب tafsir al ahlam: ها هي مديحة تستسلم للنعاس. وهي الآن في المرحلة رقم ( 1)، التي هي مرحلة انتقالية فيما بين اليقظة والنوم. وبعد ذلك بفترة قصيرة تظهر
تموجات أكبر بقدر ضئيل، تتداخل معها انفجارات من التموجات السريعة التي تعرف .غازل النوم.
كما يتبين في النمط كذلك ظهور تموجات كبيرة بطيئة بين الحين والآخر: وتعرف .ركبات ك( tafsir al ahlam ). ونجد أن التوتر العضلي قد أصبح الآن أدنى إلى درجة ملحوظة عما كان عليه في حالة اليقظة; وأن العيون قد هدأت وسكنت. وهذه هي العلامات المميزة للمرحلة الثانية التي يرى كثير من العلماء أن بداية ظهورها ينبغي أن يعد البداية الفعلية للنوم. والواقع أن هذه المرحلة الثانية من مراحل النوم نوع ذو أهمية عظمي من
النوم، نظرا لأنها تستغرق قدرا يزيد على النصف من الزمن الكلي المستغرق في النوم. ثم تمضى دقائق قليلة أخرى نجد بعدها أن تموجات السجل الكهربي العلماء يدرسون النوم: مراحل المختلفة في النوم للمخ (س ك م) قد ازدادت كبرا (أو زادت اتساعا) وأصبحت أشد بطأ. وتسمى هذه التذبذبات البطيئة التي يقع ترددها بين 1 و 4 دورات في الثانية بتموجات دلتا.
وهي إن وجدناها تشغل قدرا يتراوح فيما بين 20 و 50 في المائة من زمن التسجيل، كان ذلك دليلا على أن النائم انتقل إلى الطور الثالث أو المرحلة الثالثة من النوم.
وأما إن وجدناها تشغل قدرا يزيد على خمسين بالمائة من السجل، كان معنى ذلك أن النوم قد بلغ المرحلة الرابعة. والمرحلتان الثالثة والرابعة إن نظرنا إليهما معا يكونان "النوم من نوع دلتا" أو النوم العميق .
ومديحة الآن قد قضت عشرين دقيقة في المرحلة الرابعة.
ولا يزال السجل الكهربي العضلي يشير إلى توتر عضلي منخفض، كما لا تزال عيناها ساكنة هادئة.
لكن الصورة تتغير عندئذ تغيرا مفاجئا. فالسجل الكهربي العضلي في tafsir al ahlam يرتفع وقلم الجهاز المستخدم في رصد النشاط الكهربي للمخ يندفع بعيدا إلى أقصى نقطة .كنه أن يبلغها، و تمضى عدة ثوان قلائل لا نستطيع فيها أن نتبين .طا معروفا على الإطلاق. فما الذي حدث؟ المفحوصة مديحة غيرت من وضعها أثناء النوم، الأمر الذي أحدث الاضطرابات الكهربية في التسجيل. وعلى الرغم من أن حركات الجسم من هذا النوع تكون قليلة (عند الانتقال من المرحلة الثانية إلى المرحلة الثالثة والرابعة)، إلا أنها تقع كثيرا جدا عند نهاية فترة من النوم العميق.
ثم تتلو المرحلة رقم ( 2) من نوم tafsir al ahlam وتظل عدة دقائق بعد هذه الواقعة القصيرة من حركات الجسم. ولكننا نجد بعد ذلك أن الخط المتصل بالسجل الكهربي العضلي قد أصبح مسطحا في خلال عدة ثوان فقط ليتبين من ذلك أن التوتر العضلي قد اختفى اختفاء يكاد يكون تاما.
ونجد أن .ط السجل الكهربي للمخ قد أصبح الآن يشبه ذلك النمط الذي تتميز به المرحلة الأولى الانتقالية رقم ( 1)، وأن التذبذبات قد أصبحت صغيرة سريعة. وتسجل قناة السجل الكهربي للعينين تموجات واضحة متميزة تماثل الحركات السريعة للعينين.

تتحدد مراحل النوم بفضل أ .اط التموجات الكهربية التي تسجل من المخ والعينين والعضلات وكلما ازداد عمق نوم انعدام الحركات السريعة للعينين (من المرحلة رقم 1 إلى المرحلة رقم 4)،تصبح تموجات المخ (س ك م) أكبر وإبطاء كما يتدنى مستوى التوتر العضلي في نفس الوقت. وعند ابتداء النوم (المرحلة رقم 1) يلاحظ حدوث حركات دوران بطيئة للعينين. وخلال نومالحركات السريعة للعينين (ح س ع) يشبه السجل الكهربي للمخ ذلك السجل المعروف في المرحلة رقم،1 ولكن السجل الكهربي للعينين يكشف عن حركات العين السريعة المعروفة. وأما السجل الكهربي العضلي (س ك ض) فقد يكشف بين الحين والحين عن تقلص عضلي، ولكننا نجد فيما عدا هذا أن العضلات تكون مسترخية تماما.
ونقول عندئذ إن مديحة قد وصلت إلى الفترة الأولى من فترات نوم الحركات السريعة للعينين (ح س ع)، وهي فترة لا تدوم إلا عدة دقائق يعقبها بعد ذلك مزيد من نوم المرحلة الثانية. ونكون بازاء بداية دورة جديدة.
ومرة أخرى .ضى نومها إلى المرحلة الثالثة والرابعة، لتقع بعد ذلك فترة ثانية من فترات نوم الحركات السريعة للعينين.
ونحن نستطيع، طوال مجرى النوم في الليلة الواحدة، أن نتبين وجود أربع دورات أو خمسة من هذا النوع. والنوم العميق (المرحلتان الثالثة العلماء يدرسون النوم: مراحل المختلفة في النوم والرابعة) يظهر بوضوح في الدورتين الأولى والثانية من هذه الدورات; ولكنه إما أن يقع بعد ذلك لفترات خاطفة جدا أو لا يقع على الإطلاق. لكن العكس هو الصحيح بالنسبة لفترات نوم الحركات السريعة للعينين التي تظل تتزايد طولا من دورة إلى دورة. أي أن الحالتين: النوم العميق ونوم الحركات السريعة للعينين تظلان طوال الليل متعاكسي الاتجاه.
سلالم النوم أثناء الساعات الثلاثة الأولى من اللي "سلالم النوم tafsir al ahlam" خلال الساعات الثلاثة الأولى من الليل. وكل درجة من درجات السلم تماثل مستوى من مستويات النوم. بعد أن يستسلم الفرد للنعاس، تراه "يهبط" من خلال المرحلة رقم 2 إلى النوم العميق (المرحلتان رقم 3 ورقم 4). ثم تقع الفترة الأولى من فترات نوم الحركات السريعة للعين بعد ذلك بساعة تقريبا. ولأن نوم الحركات السريعة للعين يختلف اختلافا أساسيا عن نوم انعدام الحركات السريعة للعين فقد تمتمثيله في الرسم على هيئة أعمدة. وعلى الرغم من أن السجل الكهربي للمخ أثناء .و الحركات السريعة للعين يشبه ذلك السجل الذي تتميز به المرحلة الانتقالية المبكرة رقم 1، إلا أن نوم الحركات السريعة للعين يكون مع ذلك عميقا. ومن أجل هذا كثيرا ما يسمى نوم الحركات السريعة للعين بالنوم المتناقض. على أن نوم انعدام الحركات السريعة ونوم الحركات السريعة للعين يعقب أحدهما الآخر في .ط دوري تتابعي. وفي الرسم هنا اكتفينا بتمثيل دورتين اثنتين كاملتين فقط.

CreatedSeptember 29, 2020
Web sitehttp://https://www.kootta.com/dreams
Total credit0
Recent average credit0
Cross-project statsSETIBZH
Free-DC
BOINCstats.com
CountryInternational
TypeComputer type
Members
Founder shuma
New members in last day0
Total members1 (view)
Active members0 (view)
Members with credit1 (view)
[Return to PrimeGrid main page]
DNS Powered by DNSEXIT.COM
Copyright © 2005 - 2021 Rytis Slatkevičius (contact) and PrimeGrid community. Server load 2.41, 3.68, 3.69
Generated 17 Apr 2021 | 15:28:44 UTC